الرئيسية » 24 ساعة » تعازينا القلبية لكل أفراد عائلة صديقنا واخونا الفاعل الجمعوي والمدافع عن القضايا الوطنية

تعازينا القلبية لكل أفراد عائلة صديقنا واخونا الفاعل الجمعوي والمدافع عن القضايا الوطنية

تعازينا القلبية لكل أفراد عائلة صديقنا واخونا الفاعل الجمعوي والمدافع عن القضايا الوطنية، قيدوم افراد الجالية المغربية المقيمة بباريس السيد الحسين بوتبعا في ذمة الله عن عمر يناهز الخامسة وثمانون عاما.

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، وببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة يوم الاحد 2 شتنبر 2018 بمدينة مراكش صديقنا واخونا الفاعل الجمعوي والمدافع عن القضايا الوطنية، قيدوم افراد الجالية المغربية المقيمة بباريس السيد الحسين بوتبعا عن عمر يناهز الخامسة وثمانون عاما .وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم بأحر التعازي والمواساة لأفراد عائلة الفقيد، مؤكدين أن المصاب جلل والرزء عظيم لكن الأجر عند الله أعظم وأجل، سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الراحل بواسع رحمته ومغفرته، ويسكنه فسيح جناته مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهمنا جميعا وأهله وذويه وأحبابه جميل الصبر والسلوان.

ونتلو قوله تعالى : يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي. صدق الله العظيم

اللهم آمين يا رب العالمين

 

بِسۡمِ ٱللهِ ٱلرَّحۡمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

قال تعالى : ﴿…وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَأُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ﴾. صدق الله العظيم سُوۡرَةُ البَقَرَة آية : 155-157.

Au Nom dAllahle Tout Miséricordieuxle Très Miséricordieux

Et fais la bonne annonce aux endurants, (155)  qui disent, quand un malheur les atteint : Certes nous sommes à Allahet c’est à Lui que nous retournerons. (156Ceux-là reçoivent des bénédictions de leur Seigneur,ainsi que la miséricorde; et ceux-là sont les biens guidésVéridique est la parole d’Allah Tout-Puissant (“Al Bakara La Vache”) 

وقال تعالى : “يا أيتها النفس المطمئنة، ارجعي إلى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي، وادخلي جنتي” صدق الله العظيم سورة الفجر -2730

 

Au Nom dAllahle Tout Miséricordieuxle Très Miséricordieux

Ô toiâme apaisée, (27retourne vers ton Seigneursatisfaite et agréée(28) entre donc parmi Mes serviteurs, (29) et entre dans Mon Paradis(30Véridique est la parole d’Allah Tout-Puissant (Surate “AlFajr” “L’Aube”)

إنا لله وإنا إليه راجعون

Nous sommes à Allah et à lui nous retournerons

Nos sincères condoléances à la famille du défunt ami et frèreLahoussine Boutebaa dit “Colonel” ou “El Khal suite au Décès de : leur époux, Père, beau- frère, beau-père, amis… qu’Allah l’accueille dans son vaste paradis.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *