الرئيسية » 24 ساعة » خواط” فُسَيْفِسَائيَّة فاس”

خواط” فُسَيْفِسَائيَّة فاس”

نرسُمها بالكلمات، نَرَاهِنُ عليها في ما هو آت
يُجسِّدُها رافعو التحديات، قاهرو الصعوبات، صانعو المعجزات.
ـ عربة هوائية تصل بين بُرجين، وأخرى بين جبليْن تطوي المسافات، وتجُودُ بأبْهَى الإطلالات
ـ أودية تعْبُرها بصافي المياه، عُدوتاها مُرصَّعَة بالخضرة، حافلة بوارف الأشجار، ومُزْهِرِ الشُّجيْرات
ـ مسارٌ يَصِلُ بين جديدها وعتيقها، يَعُمُّهُ الأُنْس، ويبعث على أمْتع الجَوْلات
ـ جِنَانُها بباب الحديد وغيرها تستعيدُ بَسْمتها، تُؤْوِي عُشاق الطبيعة، وتُنتجُ خيرَ الْغلاَّت
ـ غاباتٌ تَحُف بفاس، تتكاثف بها الأشجار، وتنتظم بها المسارات
ـ حديقة نبات تُعَرِّفُ بالعيِّنات، تُيَسِّرُ الأبحاث، تستقطب السياح، وتُغْري بتعدُّد الزيارات
ـ شوارعُ كانت تعُج بالمركبات خفَّتْ بها الاختناقات، وغصَّتْ بالدراجات، وكهربائيِّ الحافلات
ـ وُلوجياتٌ تحضرُ ولا تغيب، تَعُمُّ سائرَ الفضاءاتِ والْمُنشآت
ـ سطوحٌ وشرفات تُطِل منها الأزهارُ والشجيْرات
ـ أحياء تتحرك بها هِمَمُ الشباب، تَشِعُّ نظافة، وتُعنْونُها الجداريَّات
ـ موسيقى تهْمِسُ بها النافورات مُرْسِلةً أعذبَ النَّغمَات
ـ مكتباتٌ يَؤُمُّها الطلاب والطالبات، تُشجع على القراءة، وتُفَتِّحُ القابليات
ـ مُؤسساتٌ تزدان بالخضرة، وتبعث على سامي السلوكات
ـ إداراتٌ تتنافس في تقديم الخدمات، وتُيَسِّرُ الاستثمارات
ـ حكامة تستقطبُ الفاعليات وتَخْلُصُ إلى صائب القرارات
ـ معالمُ تستردُّ عافيتها، وتفتح أبوابها للزائرين والزائرات
لوحة فسيفسائية نَرْسُمها بالفكر والوجدان، واستحضار الطموحات العالقة بالبال، لدى كل أصفياء فاس، ليس تنزيلُها ولا تجميعُها ضرباً من المحال، إنما هو تخطيطٌ وتعبئة وتدبيرُ اعتماد، وسَهَرٌ على التنفيذ في إصْرارٍ وعزْمٍ وإيمَان .

عبد الحي الرايس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *