الرئيسية » 24 ساعة » المرصد الفرنسي المغربي للهجرة الدولية في زيارة رسمية للمعبر الحدودي الكركرات

المرصد الفرنسي المغربي للهجرة الدولية في زيارة رسمية للمعبر الحدودي الكركرات

على هامش الاحدات الاخيرة التي وقعت بمنطقة العبور الكركرات، قام المرصد الفرنسي المغربي للهجرة الدولية،الذي تتراسه الاستاذة غيثة يحياوي والمنسقة الدولية للمغاربة الاحرار عبر العالم(التابعة للحزب المغربي الحر)وبحضور الحزب المغربي الحر جهة فاس مكناس .الممثل بشبيبته ومنسقه الجهوي الاستاذ منير بحري ورئيس حركة مغاربة العالم.بزيارة رسمية للمعبر الحدودي الكركرات،جاءت تثمينا ودعما لامشروطا للعملية التي قام بها الجيش المغربي،اخيرا،لاعادة الحركة الطبيعية الى المعبر،بعد اغلاقه وتدمير بنياته التحتية من قبل محسوبين على جبهة البوليساريو.
حل الوفد القادم من مدينة فاس يوم الاحد 6دجنبر 2020،بالمعبر الحدودي الكركرات في اول زيارة رسمية وذلك بعد اسابيع قليلة على اغلاقه من قبل موالين للبوليساريو.بالتزامن مع مناقشة مجلس الامن الدولي لقرار التمديد لبعثة الامم المتحدة بالصحراء المغربية “المينورسو”.
وتاتي هاته الزيارة بعد ان انهى المغرب الاشغال التي بداها في 13نونبر 2020،الحالي بمنطقة الكركرات بالصحراء المغربية لتامين الطريق البرية الوحيدة نحو موريتانيا،فيما تم تعبيد الكيلومترين الاخيرين من هذه الطريق الحيوية للمبادلات التجارية مع بلدان ايفريقيا جنوب الصحراء.
وبالموازاة مع ذلك،القوات الملكية المغربية تحافظ على مواقعها في المنطقة انسجاما مع القرار الذي اتخده القائد الاعلى ورئيس اركان الحرب العامة الملك محمد السادس،لفرض النظام وضمان حركة تنقل امنة وانسيابية للاشخاص والبضائع في هذه المنطقة وتفادي اي توغل لعناصر من جبهة البوليساريو.
كذلك تاتي هاته الزيارة التي قام بها مغاربة العالم وفعاليات المجتمع المدني بجهة الداخلة واد الذهب وجهة الشرق وشباب الحزب المغربي الحر (جهة فاس مكناس،جهة العيون الساقية الحمراء وجهة الداخلة واد الذهب)الذين عبروا عن تقاسم فرحة الزيارة للمعبر وذلك ان دل انما يدل على وحدة المغرب بجل مناطقه من طنجة الى الكويرة تحت راية حمراء دو نجمة خماسية خضراء،وتحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده،وبهده المناسبة عبرت الاستاذة غيثة يحياوي عن هاته الوقفة بقصيدة شعرية من تاليف الاستاذة خديجة الحراق معنونة :الكركرات للمغرب..لا مساومة ولا جدال،التي اثلجت قلوب الحاضرين بابياتها الشعرية الحماسية ،وختم اللقاء بقراءة بيان الولاء والاخلاص الذي رفعه المنسق للحزب المغربي الحر جهة فاس مكناس،منير بحري ،نيابة عن اعضاء وعضوات شبيبة الحزب ومغاربة العالم .للسدة العالية بالله امير المؤمنين الملك محمد السادس .حفظه الله ورعاه

بقلم
كمال الحواصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *